طرابلس ، لبنان. الياس ، ابن الخمس و الخمسين عام ، يبتدع الاشكال من طين و ماء في مشغله مقابل البحر في منطقة الاسكله المعروفة بالميناء في طرابلس. يخلق من طين لينمي الانسان في مراتب الحباة.


تصوير سارة بشواتي
تصوير سارة بشواتي
ههو يعجن الطين بيديه العاريتين التي ربت ثلاثة اولاد حتى اصبحوا في مقتبل العمر و حصلوا على اعلى الشهادات في لبنان و فرنسا. يعمل الياس في المهنة التي ورثها عن ابيه بعد ان حاول امتهان عمل آخر في شبابه مرارا و تكرارا. "بعد أن حصلت على الشهادة الثانوية حاولت الالتحاق بدورة لمفتشي الامن العام. و لكن كل الظروف كانت تعيدني الى هذا المشغل مع ابو الياس الذي عرف كيف يشجعني على الدخول في عالم هذا الفن" قال سيد الفخار مبتسما. و اضاف: "استطاع والدي ان يؤمن لقمة العيش و الحياة الرغيدة لستة اولاد أما انا فأعطيتها لثلاثة. و لا أظن أنه يمكن أن يعطي هذا العمل المزيد من بعدي فحرصت على دخول أولادي الجامعة".
شابان في فرنسا و فتاة في لبنان ، و شهادات أقلها الماجيستير من عجينة طين ورثها الياس من ثلاثة و عشرين سنة و أضاف اليها فأعطاه الله و زاد. "لن يكن هناك من يرث المهنة من بعدي خصوصا و أنها لم تعد تكفي للعيش في يومنا هذا و لكنني سأنام قرير العين لاني حافظت على إرث العائلة حتى النفس الأخير" أوضح الياس بابتسامة أغرقت عينيه بالدمع.

تقرير سارة بشواتي

أثناء التقاط بعض الصور اليوم تفاجأت بما و جدت على أحد جدران قصر نوفل الداخلية. هل تعلمون أن هناك تعهد انتماء لمدينة طرابلس الفيحاء يحمل شارة بلدية المدينة؟


تصوير إبراهيم شلهوب
تصوير إبراهيم شلهوب

podcast_oath_tripoli.mp3 Podcast_Oath_Tripoli.mp3  (70.63 ko)

إليكم ما التقطت العدسة الفوتوغرافية خلال محاضرة تضامنية مع المحفاظة على تراث طرابلس!


"أعاهد الله العظيم
أن أحافظ على إشراقة طرابلس و أمنها،
و أن أعزز أنتماءها الكامل للوطن،
و أن أرعى القيم التي عرفت بها عبر التاريخ جيلاً بعد جيل،
منارة العلم و العلماء،
مدينة التسامح
و العيش الوطني الواحد."

الجزائر -- أمقران محمد شريف (بودكاست جورنال)
ما أكثر ما يكتب حول هجرة الأدمغة، هذه الهجرة التي أفرغت الدول العربية ـ حسب بعض المزاعم ـ من كفاءاتها و عقولها، حتى صار القادة يشتكون من كون الدول الغربية تستغل ثمار "المجهودات الكبيرة" التي تبذلها الدول العربية في تكوين و تعليم شبابها، و كأنها أحسنت في يوم من الأيام الاستفادة منهم أو حتى تقديرهم.


هجرة_الأدمغة.mp3 هجرة الأدمغة.mp3  (578.4 ko)

لا شك أن الفرد العربي مثله مثل نظرائه من الشعوب الأخرى، يملك من المؤهلات و القدرات ما يسمح له بالمنافسة في أعلى المستويات، غير أن المواهب لا تكفي إذا كان التكوين قاصرا و كان المناخ الذي يعمل فيه مثبطا...و لا شك أن كل هؤلاء الذين نفتخر بكونهم من أشهر علماء الغرب و أنبغهم، ما كانوا ليبلغوا تلك الدرجات لو بقوا في بلدانهم الأصلية، إلا في حالات نادرة، و أدل مؤشر على هذا، المراتب التي تحتلها الجامعات العربية عالميا.و لعل أفضل مثال على هذا، ما قاله الباحث الجزائري نور الدين مليكشي، المشرف على آخر مشاريع وكالة ناسا الأمريكية، حول الرعاية التي وجدها في الغرب و التي من دونها لم يكن ليحقق ما حققه من النجاح.
فما الذي يبرر سعينا لمنعهم من الهجرة؟ أليست هذه الهجرة ضرورية حتى يتمكن العرب من مواكبة التطور المتسارع للتكنولوجيا؟ إذا تأملنا أسباب قيام الحضارة الغربية (المادية) نجدها استلهمت معظم مقوماتها من شعوب أخرى، ازدهرت في الماضي و أفل نجمها في الحاضر.
إن سياسات الدول العربية التي تحاول نقل التكنولوجيا عن طريق دفع ملايين و ملايير لاقتناء المعدات و التجهيزات، قد أثبتت فشلها بسبب رفض الدول الغربية اقتسام المعارف و الخبرات التي ينبغي أن تصاحبها، و حتى إن تم التفاهم على نقلها، فقلما يخلص الطرف الآخر في تشريف عقده حيث يقدم بالكاد الحد الأدنى، خاصة أن سياسات الكثير من الدول ترتكز على بيع الاختراع ما قبل الأخير. لذا فإن من أفضل ما يمكّن الدول العربية من تجاوز هذه المشاكل، هو الاستعانة بأبنائها في هذا المجال، و لا يكون هذا بتوجيه الجهود نحو إقناعهم بالعودة إلى بلدانهم الأصلية (على الأقل في الظرف الحالي لأن المناخ سيعزلهم) إنما بدعوتهم إلى المساهمة التي تخدم الطرفين عن طريق المحاضرات و الدورات التدريبية. 
 من جهة أخرى، تشتكي الدول الغربية من هجرة المستثمرين نحو الدول التي توفر يد عاملة أرخص و نظم جبائية أرحم، لهذا السبب نجد الكثير من المستثمرين الأجانب عندنا، لكن العجيب هو أن المستثمرين العرب المغتربين لا يفعلون كذلك، مما يستدعي دراسة معمقة لمعرفة إن كانت الأسباب ثقافية أم نفسية أم أن العرب لا يقدّرون تقدير الأجانب في أوطانهم؟
لقد طال سعي الدول العربية إلى التقدم "عكس التيار"، و قد عجزت عن إيجاد حل لتضييق الهوة بينها و بين كفاءاتها، و قد آن أوان تغيير النظرة الإستراتيجية نحو هذه الفئة، التي من حقها المساهمة في بناء بلدانها من دون أن تطالب بالتضحية بسنين من التعلم و العمل و الجهود. و يكفي كمثال، ما يلاحظ حول الدولة العبرية التي تستمد قوتها الاقتصادية و السياسية و العسكرية من خارج حدودها...

طرابلس – لبنان
الأربعاء في 2012-08-15
تقرير إبراهيم شلهوب


تصوير إبراهيم شلهوب
تصوير إبراهيم شلهوب

podcast_ministre_charbel_tripoli.mp3 Podcast_Ministre_Charbel_Tripoli.mp3  (55.11 ko)

في ظل إجراءات أمنية مشددة حضر وزير الداخلية و البلديات مروان شربل إلى شارع عزمي بك في طرابلس و قام بجولة ميدانية متفقداً حال الشارع الطرابلسي خلال شهر رمضان المبارك. و قد وصل عند الساعة الثانية عشر بعد منتصف الليل قادماً من عكار حيث كان برفقة البطريرك الراعي في جولته الرباعية الأيام.

أغنية في عيد الجيش تجمع نانسي عجرم، نوال الزغبي, وائل كفوري وعاصي الحلاني


podcast_chanson_armee.mp3 Podcast_Chanson_Armee.mp3  (67.36 ko)

بالشرق كان الليل عمرو سنين

ولبنان كان بعتمتو غرقان

إلاّ ولمع سيفك يا فخرالدين

وبديت حكاية اسمها لبنان

كان صعب العيش والناس خيفانة

صار عنا جيش والجيش لبناني

وصاروا رجال الدار جيش الحما وأهلا,

وصرنا كبار صغار نهتفلن أهلاً !!

يا شلوح مجد الغار عجبينن تحلى .. تلبقلهن ألحان بتبلش بلبنان !

بتبلش بلبنان وبتخلص بلبنااااااااااااااااااااان !!

كان صعب العيش والناس خيفاني .. وصار عنا جيش والجيش لبناني !

نظم الاتحاد الدولي لرياضات قوة الرمي والدفاع عن النفس – WFKA بطولة العالم الثالثة لقوة الرمي 2012، في سالونيك- اليونان. و وقد شارك في البطولة حوالي 33 دولة.


تصوير اللجنة الإعلامية لقوة الرمي
تصوير اللجنة الإعلامية لقوة الرمي

podcast_liban_premier_kowatalrami.mp3 Podcast_Liban_Premier_KowatAlRami.mp3  (101.65 ko)

وجاء ترتيب البلدان على الشكل التالي:

المركز الأول : لبنان، برصيد الميداليات ؛ 5 ذهب، 6 فضة ، 6 برونز.

المركز الثاني : اليونان، برصيد الميداليات ؛ 3 ذهب، 3 فضة ، 2 برونز.

المركز الثالث : تشيكيا، برصيد الميداليات ؛ 3 ذهب، 1 فضة ، 1 برونز.

المركز الرابع : السعودية، برصيد الميداليات ؛ 2 ذهب .

المركز الخامس: أفغانستان، برصيد الميداليات ؛ 1 ذهب، 1 فضة ، 1 برونز.

المركز السادس: مصر والجزائر، برصيد الميداليات ؛ 1 ذهب، 1 برونز.

وبهذه المناسبة يتقدم الاتحاد الدولي لرياضات قوة الرمي بدعوة جميع البلدان، الى بطولة كأس العالم لقوة الرمي التي ستقام ضمن مهرجان المارشال آرتس العالمي الثالث الذي سيقام في جزيرة كيش من 18-23 اوكتوبر 2012.

مبروك لبنان!

تتميز الفنانة نجوى كرم بالكثير من الرومنسية أثناء تأديتها هذه الأغنية. إستمتعوا بالصوت العذب.


podcast_najwa_karam.mp3 Podcast_Najwa_Karam.mp3  (188.99 ko)


تصوير إبراهيم شلهوب
تصوير إبراهيم شلهوب

podcast_maison_bord_mer.mp3 Podcast_maison_bord_mer.mp3  (42.87 ko)


بحيرة إصطناعية في منطقة بنشعي مليئة بالطيور من مختلف الأنواع و الأحجام.


تصوير إبراهيم شلهوب
تصوير إبراهيم شلهوب

voice0035.mp3 Voice0035.mp3  (26.47 ko)


أغنية الطفل العربي لكارول سماحة.


1 2 3 4




Liste de liens

RSS ATOM RSS comment PODCAST Mobile